الرئيسية > الشرق الأوسط > الدكتور انور ابوطه: صفقة القرن ميتة وال(لا) الفلسطينية ذهبية
صفقة القرن

الدكتور انور ابوطه: صفقة القرن ميتة وال(لا) الفلسطينية ذهبية

يقول عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي الدكتور أبو طه، أن صفقة القرن التي أعلنها رئيس الولايات المتحدة ترامب أمس الثلاثاء، ولدت ميتة بسبب الرفض الفلسطيني لها، يصف الـ “لا” الفلسطينية بالذهبية والمهمة لعدم مرورها

وبين أبو طه في حديث له، في فضائية الميادين مساء الأربعاء، أنه تم تطبيق بعض من البنود منذ فترة على الأرض. قائلا أن الطرف الأمريكي اصبح ينفذ أجندة صهيونية.

قال الدكتور انور ايضا “بعد 25 عاماً من رهان الطرف الفلسطيني (قيادة منظمة التحرير) على اتفاق “أوسلو” جاء إعلان ادارة الولايات المتحدة أمس ليؤكد أنها لم تعد طرفا عادلا بل منحازة للطرف الصهيوني وتنفذ أجندة صهيونية.

شاهد تفاصيل بنود صفقة القرن

وايضا اضاف ان صفقة القرن، لن تعطي دولة فلسطينية بما تم قوله، إلا بعملية التفاوض مع الجانب الإسرائيلي خلال أربعة أعوام والطرف الإسرائيلي سيقرر ماسيعطيه مما قرر في السفقة

وبين، يجب عدم الترهان على الأنظمة العربية ابدا في التصدي لصفقة القرن، وإنما على الشعوب العربية التي ترفض التطبيع والجانب الإسرائيلي، موجها إلى الحراك الشعبي في لبنان والاحزاب العراقية الرافضة للصفقة.

ووجه ايضا، إلى أن الأنظمة العربية ليست صاحبة قرار مطلقاً،وان قرارها مرهون بأمريكا، وهي بحاجة لأمريكا لمسألتين وهما: الخلافات الداخلية، وقمع الشعوب العربية. وتابع ايضا” أن الحراك في البلدان العربية هدفه تغيير تبعية الأنظمة العربية.

واجتماع الفصائل في غزة لمناقشة تداعيات صفقة القرن، قال الدكتور انور أنها دعوة جيدة، لانناأمام مرحلة جديدة في تاريخ الحركة الفلسطينية، وأمام حقيقة واضحة جيدة بعد مدة كبيرة من التسوية وصلنا إلى ما وصلنا إليه بصفقة القرن.

ويريد الدكتور انور تطبيق قرارات المجلس المركزي لمنظمة التحرير واهمها وقف التنسيق الأمني مع الجانب الإسرائيلي، والذي يعني أننا أمام مواجهة مع الاسرائيلون اذا تم توقيف التنسيق الأمني، ويقول لماذا لم يتم توقيف هذا التنسيق حتى الآن؟




2 تعليقان

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*